زاد الأسرة السعيدة

زاد الأسرة السعيدة

منتدى يعتني بكل ما يحتاجه المسلم لإسعاد أسرته في الحياة الدنيا وفي الآخرة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
المواضيع الأخيرة
» تعلم اللغة الانجليزية بكل سهوله ويسر
الأربعاء يونيو 05, 2013 7:53 pm من طرف أم جمانة

» موقع للدروس والفتاوى اسمه " رمضان "
الخميس يوليو 19, 2012 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» هؤلاء هم خصماؤك غداً
الإثنين يوليو 16, 2012 3:06 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» خبيئة العمل الصالح
الإثنين يوليو 16, 2012 11:53 am من طرف رشيد محمد ناصر

» كثرت في الآونة الأخيرة الصلاة على الكراسي فما كيفيتها؟
الثلاثاء يوليو 10, 2012 11:06 am من طرف رشيد محمد ناصر

» مقابلة مع الأخوات الفاضلات زوجات الشيخ أبو عبدالله عزت رحمه الله
الثلاثاء يوليو 10, 2012 8:37 am من طرف رشيد محمد ناصر

» رحلة بخريطة مصورة لتعلّم مناسك الحج
الأحد يوليو 01, 2012 10:24 am من طرف رشيد محمد ناصر

» أحكام التعامل مع أخ الزوج ( الحمو )
الخميس يونيو 21, 2012 9:57 am من طرف رشيد محمد ناصر

» ما لهم ولمعاوية رضي الله عنه
الأربعاء أبريل 04, 2012 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» الرويبضة يتطاول على سيدنا معاوية
الثلاثاء أبريل 03, 2012 2:26 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» غيرة الزوج بين الأصل الممدوح والقالب المذموم
الإثنين فبراير 20, 2012 10:07 am من طرف رشيد محمد ناصر

» أخاف على ولدي من عصبيتي
الخميس يناير 19, 2012 1:47 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» استثمار اللعب لتنمية ذكاء الطفل
الخميس يناير 19, 2012 11:44 am من طرف رشيد محمد ناصر

» فطنة رجل .. مَن الذكي ؟؟ الرجل أم المرأة
الخميس ديسمبر 29, 2011 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» قلعة الشيخ مقبل " دمّاج " تستغيث
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 1:19 pm من طرف رشيد محمد ناصر

الإبحار
روابط مهمة
سحابة الكلمات الدلالية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر شعبية
حكم مراسلة و مهاتفة المخطوبة أو المرأة الأجنبية عموما
برنامج تعليم الأطفال من القراءة إلى القرآن (من ثلاث سنوات)
في حكم تخاطب الزوجين بألفاظ الوقاع الصريحة حال الجماع / فركوس
كيفية الذبح الشرعي للأنعام
حكم استمناء الزوج تجنباً للمشاكل مع زوجته
أحكام التعامل مع أخ الزوج ( الحمو )
حكم الهبة المشروطة بقرض ربوي ( السكن التساهمي )
تعرّف على شخصيتك من خلال برجك
نجاسات الأطفال ما حكمها ؟
ملخص كتاب حل المشاكل الزوجية

شاطر | 
 

 سفيان الثوري وابنه الوحيد .. دروس وعبر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشيد محمد ناصر
Admin


عدد المساهمات : 446
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: سفيان الثوري وابنه الوحيد .. دروس وعبر   الثلاثاء مارس 30, 2010 11:54 am


مقتطفات من حياة الإمام سفيان الثوري مع ابنه الوحيد ... دروس وعبر
أبو معاوية البيروتي


الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه .

أما بعد، فهذه مقتطفات من حياة الإمام، الحجة، الثقة، الحافظ، الفقيه، العابد، سفيان بن سعيد بن مسروق الثوري، المتوفى سنة 164 هـ، مع ابنه الوحيد، أوردها عبرةً لنفسي وإخواني .


قال الذهبي في سير أعلام النبلاء ( 7/ 242 ) : قال وكيع : لم يعقب سفيان، كان له ابن فمات قبله . اهـ .

قال الإمام سفيان الثوري : كان يُقالُ : حقُّ الولدِ على والده؛ أن يُحسِن اسمه، وأن يزوِّجه إذا بلغ، وأن يحججهُ، وأن يُحسِن أدبه .
( كتاب العيال 171 لابن أبي الدنيا ) .



عن الأشجعي قال :

كنا مع سفيان الثوري، فمَرَّ ابنه سعيد، فقال : ترون هذا ؟ ما جفوته قط، ورُبّما دعاني وأنا في صلاة غير مكتوبة، فأقطعها له .

( كتاب العيال 160 لابن أبي الدنيا )



وعن الأشجعي قال :

رأيتُ سفيان يحجِمُ ابنه، والصبي يبكي، وسفيان يبكي لبكائه .

( كتاب العيال 160ب )



عن محمد بن عصام - جبر - قال :

استأذن أبي سفيانَ الثوري وهو مقيمٌ بمكّة - مجاور مكة - أن يقدم منزله مع الحُجاج ثم يعود إلى الموسم، فلمّا خرج الحجّاج خرج أبي على طريق الكوفة قاصداً إلى دار سفيان، فلقيه مخلَّفوه وحمَّلوه رسائل، وكان ابنه قد تحرّك، وبلغ نحو عشر سنين، فلمّا ودّع جبر قال الصبي : اقرأ منِّي السلام على أبي وقُل له : أقدِم فإني مشتاق إليك .

فلمّا وافى جبر مكّة قضى الطواف وصار إلى سفيان وهو يُحَدِّث الناس مجتمعين عليه، فلمّا نظر إلى جبر، أنس إليه، وكان يسأله حتى أدّى إليه ما قال مخلّفوه، وما قال ابنه، فقام سفيان من المجلس، وطاف بالبيت وصلّى خلف المقام وودَّع البيت، وخرج نحو الأبطح والناس في طلبه،فقال لجبر: يا عصام رُدَّ عنّي هؤلاء القوم فإني لا أحدّثهم اليوم .

فما زال حتى صرف أصحاب الحديث عنه، حتى خلا بوجهه .

فقال له جبر : أين تمضي ؟

قال : نحو المنزل إن شاء الله .

فقال له : بعد غد التروية، وبعده يوم الحج الأكبر ويوم النحر، وتمضي وتدعه، وهؤلاء الناس يأخذون عنك العلم، فيبقى لك أجر من عمل بشيءٍ منه .

فقال : أنا أعلم بهذا منك، ولكنك أتيتني بفرض واجب أن أقضيه، وتأمرني أن أقيم على نافلة وأضيِّع الفرض، وإني مشتاق إلى ابني، فإذا قمتَ في الموقف والمشاهد ادعُ لنا، وإذا خرجتَ فاجعلنا طريقك إن شاء الله .

فخرج بلا زادٍ ولا صاحبٍ .

قال جبر : فسألتُ عنه نفراً، فأخبروني عنه أنه وافاها ذلك اليوم، وصلّى العيد بالكوفة، ولقي ابنه بالمصلّى، ودخل منزله رحمه الله .

( حلية الأولياء 7/ 74-75 )

وفي كتاب العيال ( 162 ) زيادة في الرواية : فتجهّز سفيان للخروج، وقال : إنما سُمُّوا الأبرار؛ لأنهم بَرُّوا الآباء والأبناء .



وعن يحيى بن يمان قال :

سمعتُ سفيان يقول : ما في الأرض أَحَبُّ إليَّ من سعيد، وما في الأرض أَحَدٌ يموت أَحَبّ إليَّ منه .

فمات . فرأيته يبكي، فقلتُ : تبكي وقد كنت تَمَنَّى موته ؟!

قال : أذكر قوله : أوجبني .

( كتاب العيال 163 )



وعن الحسن بن علي الحلواني قال :

سألتُ محمد بن عبيد : أكان للثوري امرأة ؟
فقال : نعم ! رأيتُ ابناً له بعثت به أمه إليه، فجاء فجلس بين يديه، فقال سفيان : ليت أني دُعِيت لجنازتك .

قلتُ لمحمد : فما لبث أن دفنه ؟ قال : نعم .

( حلية الأولياء 7/ 75 )


وعن أبي الأحوص قال :

قيل لسفيان : ما بلغ من وجدك على ابنك ؟

قال : بِلتُ يومَ ماتَ دماً !



هذا ما تيسّر لي الآن من المقتطفات، ولابن أبي الدنيا مصنََّف في ترجمة سفيان الثوري سمّاه " أخبار سفيان " لم يُطبَع بعد، وقد ترجم له أبو نعيم في حلية الأولياء ( 6/ 356-393 و7/ 3-144 ) في قرابة المئتي صفحة تُظهِر لنا سيرته العطرة،
ونقل أبو نعيم في حلية الأولياء ( 6/ 165 ) عن سفيان أنه قال : ينبغي للرجل أن يُكرِه ولده على طلب الحديث، فإنه مسؤولٌ عنه، ونقل أبو نعيم ( 7/ 54 ) أنه جاءت امرأة إلى سفيان فقالت : إن ابني ضَيَّعني وترك عمله، فقال : في أيّ شيء أخذ ابنك ؟ قالت : في الحديث، قال : احتسبيه .

رحم الله الإمام سفيان الثوري وابنه وجميع المسلمين، وجعلنا ممّن يستمعون القول فيتّبعون أحسنه .

المصدر :
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zadosra.buygoo.net
 
سفيان الثوري وابنه الوحيد .. دروس وعبر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زاد الأسرة السعيدة :: أطفالنا-
انتقل الى: