زاد الأسرة السعيدة

زاد الأسرة السعيدة

منتدى يعتني بكل ما يحتاجه المسلم لإسعاد أسرته في الحياة الدنيا وفي الآخرة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
المواضيع الأخيرة
» تعلم اللغة الانجليزية بكل سهوله ويسر
الأربعاء يونيو 05, 2013 7:53 pm من طرف أم جمانة

» موقع للدروس والفتاوى اسمه " رمضان "
الخميس يوليو 19, 2012 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» هؤلاء هم خصماؤك غداً
الإثنين يوليو 16, 2012 3:06 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» خبيئة العمل الصالح
الإثنين يوليو 16, 2012 11:53 am من طرف رشيد محمد ناصر

» كثرت في الآونة الأخيرة الصلاة على الكراسي فما كيفيتها؟
الثلاثاء يوليو 10, 2012 11:06 am من طرف رشيد محمد ناصر

» مقابلة مع الأخوات الفاضلات زوجات الشيخ أبو عبدالله عزت رحمه الله
الثلاثاء يوليو 10, 2012 8:37 am من طرف رشيد محمد ناصر

» رحلة بخريطة مصورة لتعلّم مناسك الحج
الأحد يوليو 01, 2012 10:24 am من طرف رشيد محمد ناصر

» أحكام التعامل مع أخ الزوج ( الحمو )
الخميس يونيو 21, 2012 9:57 am من طرف رشيد محمد ناصر

» ما لهم ولمعاوية رضي الله عنه
الأربعاء أبريل 04, 2012 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» الرويبضة يتطاول على سيدنا معاوية
الثلاثاء أبريل 03, 2012 2:26 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» غيرة الزوج بين الأصل الممدوح والقالب المذموم
الإثنين فبراير 20, 2012 10:07 am من طرف رشيد محمد ناصر

» أخاف على ولدي من عصبيتي
الخميس يناير 19, 2012 1:47 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» استثمار اللعب لتنمية ذكاء الطفل
الخميس يناير 19, 2012 11:44 am من طرف رشيد محمد ناصر

» فطنة رجل .. مَن الذكي ؟؟ الرجل أم المرأة
الخميس ديسمبر 29, 2011 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» قلعة الشيخ مقبل " دمّاج " تستغيث
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 1:19 pm من طرف رشيد محمد ناصر

الإبحار
روابط مهمة
سحابة الكلمات الدلالية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر شعبية
حكم مراسلة و مهاتفة المخطوبة أو المرأة الأجنبية عموما
برنامج تعليم الأطفال من القراءة إلى القرآن (من ثلاث سنوات)
في حكم تخاطب الزوجين بألفاظ الوقاع الصريحة حال الجماع / فركوس
كيفية الذبح الشرعي للأنعام
حكم استمناء الزوج تجنباً للمشاكل مع زوجته
أحكام التعامل مع أخ الزوج ( الحمو )
حكم الهبة المشروطة بقرض ربوي ( السكن التساهمي )
تعرّف على شخصيتك من خلال برجك
نجاسات الأطفال ما حكمها ؟
ملخص كتاب حل المشاكل الزوجية

شاطر | 
 

 دراسة : المسلسلات تساهم في رفع معدلات الطلاق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشيد محمد ناصر
Admin


عدد المساهمات : 446
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: دراسة : المسلسلات تساهم في رفع معدلات الطلاق   الإثنين أبريل 05, 2010 10:19 am



دراسة للمركز القومي للبحوث الاجتماعية: المسلسلات التليفزيونية ساهمت في رفع معدلات الطلاق وانتشار الزواج العرفي في مصر



كتب حسين البربري (المصريون): | 17-01-2010 00:23

كشفت دراسة إجتماعية صادرة حديثًا عن وجود علاقة بين الدراما التلفزيونية وارتفاع معدلات الطلاق في مصر بصورة متزايدة، حيث بلغت النسبة وفقًا لآخر الإحصائيات أكثر من مائة ألف مطلقة عام 2009، بحسب الدراسة التي أجرتها الدكتورة عزة كريم أستاذ علم الاجتماع بالمركز القومي للبحوث الاجتماعية والجنائية.

وأضافت أن نظريات العالمية المفتعلة تؤكد ما للتليفزيون من أثر كبير علي تكوين اتجاهات وآراء وأفكار أفراد المجتمع، ما يحدث نوعًا من التراكمات لدى الفرد من خلال المعلومات التي يستقيها من التليفزيون، حيث يكون أحد المصادر العامة لتكوين السلوكيات والمعلومات، وأشارت إلى أن نظرية الفرز الثقافي يمكن تطبيقها على العلاقات الزوجية داخل المجتمع حيث تقوم بإحداث نوع من الصراع بين الأفكار التقليدية المتوارثة عند الزوج والزوجة وما يعرض في الدراما لينتصر في النهاية الفكر التلفزيوني.

ووفق الدراسة، فالدراما التلفزيونية تركز على شكلين من العلاقة بين الرجل والمرأة :

الأول يظهر الرجل مستبدا يسيء معاملة زوجته ويخونها وغير قادر على أن يكون زوجا جيدا، مقابل ذلك تظهر المرأة متمردة طالبة الطلاق وقد يصل الأمر للخيانة.

أما النموذج الثاني : فيظهر الزوج بشكل مثالي يفيض بالعواطف ويحقق للزوجة جميع طلباتها وهو ما يدفع الزوجة لعقد مقارنات بين ما تراه من الرومانسية بالدراما وما يفعله الزوج معها، وكلتا الصورتين تسببان للزوجة مشاكل تدفعها للتمرد والإحساس بالظلم من الحياة الزوجية المليئة بالمقارنات الظالمة مما يدفعها لإنهاء حياتها الزوجية عن طريق اللجوء إلى المحكمة لطلب الطلاق أو الخلع.

وأشارت الدراسة إلى أن الدراما المصرية تبرز المرأة في صورة المتمردة غير القابلة لسلطة الزوج وأنها تريد أن تثبت وجودها وكيانها داخل المجتمع وتجعل البيت المكان الثاني أو "لوكاندة" لها ولأسرتها، ويؤدي ذلك لكثير من انحرافات أفراد الأسرة كلها، كما أن الدراما تروج لظاهرة غريبة لأفكار تسلط المرأة والرجل والدخول في صراع أسري تظهر الأسرة فيه وكأنها في مباراة فتظهر العلاقة الزوجية أطر غير سليمة تختلف عن الواقع التقليدي الديني الذي حدد فيه الله الأدوار والتكامل بينهما فأصبحت الحياة الأسرية صراعا وعنفا، مما انعكس على الأسر المصرية خصوصا الشابة التي انتهت في كثير من الأحيان إلى الطلاق.

واتهمت الدراسة التلفزيون بالترويج للزواج العرفي والذي جعله في الدراما ينتهي بالزواج الشرعي، فتسهيل الأمور يؤدي إلى انتشارها، وأشارت أن الدراما المصرية تقدم نموذجا لامرأة غير عادية طموحة جدا، شريرة، ذكاؤها يتفوق على ذكاء جميع الرجال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zadosra.buygoo.net
رشيد محمد ناصر
Admin


عدد المساهمات : 446
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: دراسة : المسلسلات تساهم في رفع معدلات الطلاق   الإثنين أبريل 05, 2010 11:59 am


كتبت " ماجدة محيي الدين " في جريدة الإتحاد حول هذه الدراسة وبعنوان " دراسة اجتماعية تؤكد خروجه عن السيطرة : «التلفزيون» أسرع طريق للطلاق " ما ملخصه :

أصبح التلفزيون شريكا أسياسياً في الحياة يصعب الاستغناء عنه، وبمرور الوقت تغيرت عادات المشاهدة حيث اختفى تجمع العائلة وأصبح هناك أكثر من جهاز في كل بيت يشاهد كل فرد ما يعجبه، وفقد جليس المساء ميزته الاجتماعية وتحول كغيره من المخترعات إلى أداة مدمرة. ورغم جهود الإعلاميين يواجه التلفزيون اتهامات قاسية ليس أقلها أنه وراء انتشار العديد من العادات السيئة.

انتشار العنف

الدراسات الاجتماعية ترى أن التلفزيون وراء انتشار العنف واكتساب عادات مرفوضة خاصة بين المراهقين. وكشفت دراسة حديثة أجرتها الدكتورة عزة كريم -الخبيرة بالمركز القومي المصري للبحوث الاجتماعية والجنائية - عن قائمة الاتهامات الموجهة للتلفزيون ومنها أنه أحد أسباب الخلافات الزوجية وارتفاع معدلات الطلاق وانتشار الزواج العرفي. وخصت الدراسة المسلسلات والأغاني المصورة بالعديد من التأثيرات السلبية وترسيخ المشاعر السيئة في العلاقة بين الزوجين.

وأكدت الدراسة أهمية استضافة المتخصصين في برامج “التوك شو” المنتشرة عبر الفضائيات لتوضيح الحقائق العلمية والفرق بين الواقع وخيال الكتاب والمبدعين الذين يلجأون أحيانا إلى المبالغات بقصد خلق صور كوميدية أو درامية صارخة تحقق الجذب الجماهيري قبل أي شيء آخر.

إرتفاع معدلات الطلاق

وعن الدوافع لإجراء هذه الدراسة تقول الدكتورة عزة كريم إن هناك تغيراً ملحوظاً في السلوكيات الاجتماعية في مختلف الأعمار، وتم رصد بعض تلك السلوكيات من خلال استطلاعات علمية، وكان أحد المتغيرات ارتفاع معدلات الطلاق خاصة بين حديثي الزواج وإقبال عدد غير قليل منهم على الزواج الثاني في محاولة للوصول إلى تلك الحالة من السعادة والهناء التي يستمتع بها “الحاج متولي” وأمثاله من أبطال الدراما الاجتماعية. والإحصاءات تشير إلى أن نسبة الطلاق في مصر زادت 20 في المئة خلال السنوات العشر الأخيرة .


كارثة العصر : الكليبات الغنائية

وترى الدكتورة عزة كريم أن الشباب في مصر مثلاً يعاني التوتر والضغوط والحرمان من كثير من مباهج الحياة، والزوجة المصرية مثيرة للمشاكل لأن أعباءها كثيرة ولا تسمح لها الظروف المعيشية بأن تكون دائما في مظهر لائق ولا أن تحتفظ بقوام ممشوقة وكارثة العصر هي الكليبات الغنائية التي تقدم نماذج لموديلز يتم اختيارهن بعناية وعلى أعلى مستوى من الجمال.

وقد كشفت الدراسة عن أن الازواج يقارنون الموديلز بزوجاتهم وأن الزوجة تشعر بالغيرة والإحباط وتتفجر المشاكل ما بين الكلبيات المثيرة والأفلام التي تخاطب الغرائز وتعتمد على مشاهد العري ولا يمكن إنكار عوامل أخرى تداخلت مع تأثير الفضائيات، لكن يمكن معرفة حجم الضرر المباشر من خلال حالة زوجة تضمنتها الدراسة حرمت على زوجها مشاهدة قنوات الأغاني المصورة.

توصيات


وعن أهم التوصيات التي خلصت إليها الدراسة تقول د. عزة إن الدراسة حذرت من الانسياق وراء النماذج المعروضة في الدراما الحديثة، وربطت بين اختلاف القيم في المجتمع والمضامين التي تعرض عبر الفضائيات، خاصة وأنه لم يعد ممكنا السيطرة والمنع حتى الأطفال يتعرضون لكل تلك السلبيات وهناك دور أساسي لمسؤولي الفضائيات وآخر أهم للمنتجين والمخرجين الذين نناشدهم أن يرحموا الأبناء، وإذا كانت الفضائيات معذورة في عرض تلك الأعمال الفنية لأنها تريد جذب المعلنين والمشاهدين فإن هناك برامج يومية تستضيف ممثلين ومخرجين يتحدثون بكل فخر عن هذه الأعمال وتطالب الدراسة بضرورة وجود متخصصين يناقشون ويوضحون للفنانين والجمهور الفارق بين الواقع والخيال.

وأكدت الدراسة أن التلفزيون والدراما أصبحا شريكين في التربية خاصة أن الواقع يؤكد وجود تلفزيون في كل حجرة فهو أيسر متعة يحصل عليها الفقراء، ولم يعد التحكم في المشاهدة ممكنا، وإذا كان هناك من يدّعي أن الدراما تنقل عن الواقع وأن هناك ما هو أبشع نقول لهم: إذا كان من الضروري تصوير قذارة الواقع فلابد أن يضعوا في اعتبارهم الإساءة البشعة التي تسببها هذه الأعمال لأسرنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zadosra.buygoo.net
 
دراسة : المسلسلات تساهم في رفع معدلات الطلاق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زاد الأسرة السعيدة :: خبر وتحليل-
انتقل الى: