زاد الأسرة السعيدة

زاد الأسرة السعيدة

منتدى يعتني بكل ما يحتاجه المسلم لإسعاد أسرته في الحياة الدنيا وفي الآخرة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
المواضيع الأخيرة
» تعلم اللغة الانجليزية بكل سهوله ويسر
الأربعاء يونيو 05, 2013 7:53 pm من طرف أم جمانة

» موقع للدروس والفتاوى اسمه " رمضان "
الخميس يوليو 19, 2012 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» هؤلاء هم خصماؤك غداً
الإثنين يوليو 16, 2012 3:06 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» خبيئة العمل الصالح
الإثنين يوليو 16, 2012 11:53 am من طرف رشيد محمد ناصر

» كثرت في الآونة الأخيرة الصلاة على الكراسي فما كيفيتها؟
الثلاثاء يوليو 10, 2012 11:06 am من طرف رشيد محمد ناصر

» مقابلة مع الأخوات الفاضلات زوجات الشيخ أبو عبدالله عزت رحمه الله
الثلاثاء يوليو 10, 2012 8:37 am من طرف رشيد محمد ناصر

» رحلة بخريطة مصورة لتعلّم مناسك الحج
الأحد يوليو 01, 2012 10:24 am من طرف رشيد محمد ناصر

» أحكام التعامل مع أخ الزوج ( الحمو )
الخميس يونيو 21, 2012 9:57 am من طرف رشيد محمد ناصر

» ما لهم ولمعاوية رضي الله عنه
الأربعاء أبريل 04, 2012 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» الرويبضة يتطاول على سيدنا معاوية
الثلاثاء أبريل 03, 2012 2:26 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» غيرة الزوج بين الأصل الممدوح والقالب المذموم
الإثنين فبراير 20, 2012 10:07 am من طرف رشيد محمد ناصر

» أخاف على ولدي من عصبيتي
الخميس يناير 19, 2012 1:47 pm من طرف رشيد محمد ناصر

» استثمار اللعب لتنمية ذكاء الطفل
الخميس يناير 19, 2012 11:44 am من طرف رشيد محمد ناصر

» فطنة رجل .. مَن الذكي ؟؟ الرجل أم المرأة
الخميس ديسمبر 29, 2011 8:36 am من طرف رشيد محمد ناصر

» قلعة الشيخ مقبل " دمّاج " تستغيث
الثلاثاء نوفمبر 29, 2011 1:19 pm من طرف رشيد محمد ناصر

الإبحار
روابط مهمة
سحابة الكلمات الدلالية
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأكثر شعبية
حكم مراسلة و مهاتفة المخطوبة أو المرأة الأجنبية عموما
برنامج تعليم الأطفال من القراءة إلى القرآن (من ثلاث سنوات)
في حكم تخاطب الزوجين بألفاظ الوقاع الصريحة حال الجماع / فركوس
كيفية الذبح الشرعي للأنعام
حكم استمناء الزوج تجنباً للمشاكل مع زوجته
أحكام التعامل مع أخ الزوج ( الحمو )
حكم الهبة المشروطة بقرض ربوي ( السكن التساهمي )
تعرّف على شخصيتك من خلال برجك
نجاسات الأطفال ما حكمها ؟
ملخص كتاب حل المشاكل الزوجية

شاطر | 
 

 أرادت أن تكون متحررة فغدت رخيصة (قصة المرأة الغربية)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشيد محمد ناصر
Admin


عدد المساهمات : 446
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: أرادت أن تكون متحررة فغدت رخيصة (قصة المرأة الغربية)   الإثنين يونيو 28, 2010 9:42 am



تحت شعار تحرير المرأة انتقلت المرأة الغربية من النقيض إلى النقيض
الرياض – منيرة الحميدان



تعقتد بعض النساء في العالم العربي والإسلامي أن المرأة الغربية تتمتع بكامل حقوقها، وأن لها حرية لا حدود لها، لكن اعلمي ياسيدتي أن المرأة الغربية الساعية إلى المتعة والجنس والمتحررة من التقاليد ليست رمزاً للحداثة والتحرر لأن هذه الحرية حرية كاذبة، لأنها تعاني من شتى أنواع الاضطهاد؛ فقد ظلت تدعي اكتساب الحقوق تحت شعار تحرير المرأة إلى أن انتقلت من النقيض إلى النقيض؛ انتقلت من كائن لا قيمة له ولا كرامة إلى انفلات شبه كامل. وقد أُخرجت من بيتها لتعمل مثل الرجل تماماً، ولكن دون الحصول على الأجرة نفسها. وأصبحت أداة للإغراء والإثارة الجنسية، والمجلات الخليعة ما تزال رائجة لديهم ومليئة بالصور التي تدل على رخص المرأة هناك.

تفكك الأسرة واختلاط الأنساب


الرجل الغربي لا يحب الارتباط بعقد زواج، ويفضل أن يعيش مع صديقته في بيتها وعلى نفقتها في معظم الحالات بدون زواج ، شهوراً أو سنين، ولا ينفق عليها، بل هي تنفق عليه، وقد يغادر البيت متى شاء، أو قد يطلب منها مغادرة بيته، إن كانت تعيش معه في بيته، ولهذا فالمرأة عندهم تعيش في قلق وخوف شديدين، وتخشى أن يرتبط صديقها بامرأة ثانية ويطردها، ثم لا تجد صديقاً آخر. ولا تستطيع مطالبته بالزواج منها لأنها تخشى من موقف يتخذه، وتبذل كل السبل؛ من تقديم خدمات وإنفاق مال وإنجاب أطفال ولكن لا تنجح في إقناعه بالزواج منها، فتعيش في قلق وخوف دائمين، وتشعر بالوحدة لأنه ليس لها زوج يساعدها على أعباء الحياة، وليس لها أهل أو وجودهم وعدمه سواء، فتتعذب وتشقى هي وأبناؤها .. وكان من نتائج هذه العلاقات غير الشرعية أن ارتفع عدد المواليد خارج مؤسسة الزواج، حتى كاد أن يصل إلى أكثر من ربع المواليد الشرعيين. وارتفع عدد الأطفال الذين يعيشون في أسرة ليس فيها إلا الأب أو الأم لأن المجتمع الغربي يصف الأمومة على أنها وظيفة يمكن لأي فرد أن يقوم بها وفقاً لرغبته واستعداده الاجتماعي، وليس من اللازم أن يقتصر هذا الدور على المرأة دون الرجل. وبذلك ينشأ الطفل وهو يعاني نفسياً ولا يجد تربية سوية. فالطفل يحرم من الأب أو الأم وقد يكون الواحد منهما يسكن في البيت المجاور، ولا يعرف الطفل أن هذا هو أبوه أوهذه أمه.
وإذا كان هناك ارتباط بالزواج بين المرأة والرجل فإن نسبة ارتفاع الخيانة الزوجية كبيرة جدا، فالزوج يشك في أبنائه، ويشك الأبناء في آبائهم، وتشك الزوجة في زوجها وتبدأ المشاكل.
أي حرية هذه. إنها حرية الفكر الغربي الذي حطّ من شأن المرأة، ومع ذلك ينقد الغربيون مجتمعاتنا الإسلامية، ويزعمون بأن المرأة تعيش في بلادنا حياة بائسة محزنة، إن الإسلام شرّف المرأة وحافظ على كرامتها، فالحياء يزينها ويكسبها الاحترام، وهو تاج الأنوثة، وقد كان يضرب المثل بحياء العذراء حتى قيل: إنه صلى الله عليه وسلم: ]كان أشد حياءً من العذراء في خِدرها] (رواه البخاري ومسلم).
والزواج وتكوين الأسرة هو الإطار الذي شرعه الله ليستمر النوع البشري، وتتم به خلافة الله على الأرض، والمرأة المسلمة سواء كانت عند زوجها أو في بيت أبيها فهي عزيزة كريمة، والرجال هم الذين ينفقون عليها، وتزداد احتراماً وتقديرا من قبل أقاربها ومجتمعها كلما تقدمت بها السن‏،‏ فالمرأة المسنة في الدار ‏(‏ستّ البيت‏)‏ لايُعصى لها أمر‏ والكل في المنزل خدم لها‏.‏ فهل هذا يحصل في الغرب؟

منقووول


_________________

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

صفحتي على الفايس بوك :
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zadosra.buygoo.net
رشيد محمد ناصر
Admin


عدد المساهمات : 446
تاريخ التسجيل : 09/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: أرادت أن تكون متحررة فغدت رخيصة (قصة المرأة الغربية)   الأحد يوليو 25, 2010 9:02 am



أختاه .. لا تكوني من وسائل الشيطان


الحمد لله الذي يقبل التوبة عن عبادة ويعفوا عن السيئات، والصلاة والسلام على محمد معلم الناس الخيرات.
ياابنة الإسلام رعاك الله وحماك أيتها الرزان.. أنتي التي ولدتي في مهاد الإسلام أنت التي تغذيتي بلبان الإسلام منذ صغرك ، أتحسبين التساهل بآداب الشريعة وأحكام الإسلام أمراً هيناً قال تعالى: { إنَّ الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليمِ في الدنيا والآخرة واللَه يعلم وأنتم لا تعلمون }. النور 19
أتقبلين أن تكوني سلاحاً بيد الشياطين ، شياطين الإنس وشياطين الجن أتقبلين أن تكوني وسيلة من وسائل أعداء الله الكفار.
أما سمعتي قول أحد هؤلاء الكفار: " امرأة متبرجة واحدة أشد على المسلمين من ألف مدفع "، والله ما جرَّته عليك تلك الدعوات الفاسدة على دينك وعلى مجتمعك ليس بقليل، كيف تقبلين أيتها المصونة أن تستجيبي لنعيق أهل الضلال ، فهاهم قد يريدونك رخيصة بلا ثمن تتخطفك أعين الفساق ينالك كل فاجر وعابر ، فها هم قد دخلوا علينا من باب التطور والحضارة والتحرير والمساواة ، إنهم ينادون زوراً وبهتاناً بتحرير المرأة. { كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلاَّ كذبا } الكهف 5
فأعداء الدين لما رأوا المرأة المسلمة مكرمة حسدوها على ذلك فكادوا لها المكائد وتربصوا بها ونصبوا لها الشباك فأتو بحركات مسمومة ظاهرها رحمة وشفقة على المرأة حركة التحرير، حركة المساواة يهتفون مشفقين.
لقد جنوا عليك إلى متى ستبقين سجينة أربعة جدران إنهم يريدون تدميرك وأنت نصف المجتمع . إنهم رجعيون إنهم متخلفون إنهم خائفون من الحضارة.
حركة علمانية نشأت في مصر ثم انتشرت في أوساط العالم العربي والإسلامي هدفها الأول والأخير أبعاد المرأة المسلمة عن آداب الإسلام وأحكام الشريعة وتقليد المرأة الغربية بكل شئ مبتذل.

من هو هذا النصير الذي يريد تحرير المرأة ومم يريد تحريرها، إنهم أعداء الله إنهم أعداء الإسلام إنهم أعداء المرأة تجمهروا لتحريرها إنهم اليهود والنصارى ومن اتبعهم وسار على نهجهم من العلمانيين ودعاة التغريب اللذين أسسوا هذه الحركة الشيطانية وألفوا فيها الكتب والمجلات والجمعيات النسائية { فويل لَهم ممَا كتبت أيديهم وويلِ لَهم ممَّا يكسبون}. البقرة 79
متسمون بأنصار المرأة وهم في واقع الأمر عاملون على تدميرها وإفساد فطرتها وتعطيل وظيفتها وتشتيت أسرتها ذلك هو هدفهم ، وما يريدون إنما هو إلانحدار بها إلى الانحلال والضياع ، لهب في نفوسهم الحقد كيف لتلك المرأة المسلمة أن تكون أماً موقرة محترمة وأختاً عزيزة كريمة وبنتا حبيبه أثيره وزوجة شريكة كيف لدينهم أن ينحاز للمرأة ويعلو بشأنها ورسولهم يدعو للرفق بها، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " خيركم خيركم لأهله وانا خيركم لأهلي". رواه الترمذي عن عائشة

رعاك الله إليك بشرى نبيك محمد صلى الله عليه وسلم : " إن الإسلام بدأ غريباً وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء، قيل: ومن هم يا رسول الله؟ قال اللذين يصلحون إذا فسد الناس" رواه مسلم عن ابي هريرة ،
وإليك قول الحق تبارك وتعالى: {وأمَّا من خاف مقام ربٌَه ونهى النَّفس عن الهوى فإنَّ الجنَّة هي المأًوى } النازعات

تحية الله للصابرين المؤمنين: { سلامِ عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدَّار}. الرعد 24
أختاه يا ابنة الإسلام عودي من ظلام الغواية إلى نور الهداية فما من شئ تتركينه لله إلا عوضك الله خيراً منه .
فكل شئ إذ ضيعته عوض وليس لله إن ضيعت من عوض
فتحية ملؤها الحب والتقدير إلى كل امرأة مسلمة من الله عليها بالنجاة من مستنقعات السفور ومكائد استدراج المرأة إلى مكائد الرذيلة .

أنقذي نفسك فإن متاع الدنيا قليل والآخرة خير لمن اتقى والله لن ينفعوكي في ظلمة القبر وكوني من الذين قال الله تعالى فيهم :
{ وإذا سمعوا ما أنزل إلى الرَّسول ترى أعينهم تفيض من الدمع مما عرفوا من الحق يقولون ربنا آمنا فاكتبنا مع الشاهدين ومالنا لانؤمن بالله ما جاءنا من الحق ونطمع أن يدخلنا ربنا مع القوم الصالحين}. المائدة
مستتره لا تتعرى في الطرقات حافظة لزينتها وفتنتها، أخلاقها عالية لا تنشر الفساد من حولها عرضها مصان.

المرأة المسلمة: ليست بسلعة رخيصة لا تعرض جسدها في الأسواق لكل
من هب ودب فهي معروفه بالحصانة.

المرأة المسلمة: لؤلؤة مصانه يجب أن لاتخدش بأظفار التطور والحضارة كماهو حال نساء اعداء الله.
عاريات في الطرقات مائلات مميلات كاسيات عاريات الأذرع والسيقان والصدور ، مصبوغات الوجوه والعيون لا يعرفن الاحتشام راقصات خليعات فاجرات مطاردات، صيد رخيص لا كرامة ولا شرف ولا تعزز ولا تحصن سلع للمهانة والإزدراء ، شوارعهم معرض للحوم البشرية على مد الأبصار في أسواق الغواني، إنهن معروضات للجميع بلا استثناء بلا ثمن بلا حياء فليس عليهن تسعيره ، تأنف منهن الحيوانات.
كتبت محرره في مجلة واسعة الانتشار تقول أن " ثمن حبة الدراق في لندن وعنقود العنب في باريس يفوق ثمن المرأة" .
وهاهم جاؤوا ليحررونا، أتدرين مما سيحررونا ؟ إن هدفهم هو إنهم يريدون أن يخرجونا من خدورنا إلى شواطئهم وملاهيهم فهرعت خلفهم من هرعت لتصبح مسخاً ورجساً نجساً لا خير فيها بين أيدي مصممي الأزياء وصانعي الموضة، والهاتفون الناعقون بادعاءات المساواة والعدالة.

أختاه رعاك الله أيتها العفيفة لا تكوني غافلة عن مخططاتهم التي صنعوها بشكل مدروس للإيقاع بنا وضعوا لنا شركا تحت عناوين وشعارات مختلفة منها دعوى التحضر
ودعوى الموضة، ومنها دعوى تحرير المرأة وتطويرها.

اعلمي ان هدفهم ليس في صالحك كما يزعمون بل هي دعوى تحرير يقصد من ورائها الوصول إلى المرأة بلا قيود ولا حواجز.
لا يكن عقلك خاويا وأفكارك سطحية لا تنساقي خلف تيارات المدنية الزائفة نحن والله لسنا بمعدومات ولا سجينات، نحن بنات الإسلام العفيفات صاحبات المبادئ السامية ضدكم وضد أفكاركم المتعفنة أيها المتطورون . واليكم ماقاله أحد دعاة تحرير المرأة وقد أخرج ما تكنه نفسه من الكفر ويهمنا ما خصَّ به المرأة من جعلها سببا مباشرًا لاضعاف الاسلام وطمس معالمه.
كما قال الانجليزي جلاد ستون: " لابد للاختلال القوي للإسلام من رفع الحجاب من وجه المرأة المسلمة ونغطي به القرآن ".

نداء من مسلمة الى دعاة التحرير

أيها الخارجون عن القانون يا مفسدوا الفطرة يا صارخوا بالمساواة بين الجنسين بدعوى افتقادنا للحرية في ظل سيطرة الرجل أنتم تريدون من وراء ذلك أن نخرج من حمانا المنيع وأن ننزل من عرشنا الرفيع ننسلخ من فطرتنا الرقيقة الأبية إلى ميدانكم الصاخب لنتطبع بطبعكم ونلهوا لهوكم وننساق انسياقكم في التلذذ والتهتك والانحلال أنتم تريدونا مهانات وتزعمون كذبا تكريمنا وشتان بين ما يريده الإسلام وما يريده الخارجون عن النظام.
قبل أن تطالبوا بتحريرنا حرروا أنفسكم من همجيتكم فنحن حرائر حررنا ديننا الإسلام وجعلنا زهورا في بيوتنا وجواهر في أيادي أزواجنا وينبوعا فياضا بالحنان والعطف لأولادنا.

واحذري من الذين :

أوَ ما كفاك به احتجابا اليوم وَاطَّرِحى النقابا
عد يومه عنا وغابا قالوا ارفعي عنك الحجابا
واستقبلي عهد السفور عهد الحجاب لقد تبا

ألقميهم الحجارة وأخرسيهم قائلة :

فمي ولم أعدم جوابا قد غركم إلا سرابا
غدا الرجال به ذئابا خلاق تنشعب انشعابا
رث في الحشا جمراً مذابا صَوْناً وعيشاً مستطابا
وارخوا عليهن النقابا فأجبتهم والضحك ملء
مهلاً فما هذا الذي أولا ترون الغرب كيف
أولا ترون عري الأ كم نظرة للوجه تو
إن ترغبوا لنسائكم فدعوا السفور لأهله


المصدر :
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


_________________

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

صفحتي على الفايس بوك :
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://zadosra.buygoo.net
 
أرادت أن تكون متحررة فغدت رخيصة (قصة المرأة الغربية)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
زاد الأسرة السعيدة :: خبر وتحليل-
انتقل الى: